Home/عن الكلية الكندية
عن الكلية الكندية 2017-07-17T14:50:58+00:00

تاريخنا

بدأت قصتنا عام 2003 عندما تم توقيع اتفاقيات بين وزارة التعليم العالي وشركائنا في كندا. وبعد عام، تحولت الفكرة من اتفاقيات ورقية إلى حقيقة. في عام 2004 تم افتتاح فرع لجامعة كيب بريتون في الكلية الكندية بالقاهرة الجديدة وكان بها أكثر من 250 طالبا و كليتين هما: إدارة الأعمال والهندسة. وفي عام 2005، تم إنشاء مكتب تنمية الطلاب بالكلية.

كما كان هدفنا دائما هو التعليم العلمي والعملي، فقد قمنا بعقد اتفاقيات مع أكثر من 40 شركة لمساعدة طلابنا علي الفهم والتدريب لسوق العمل. واستمرت قصة نجاحنا، وتوسعت الجامعة و تم انشاء كلية أخرى في عام 2008، وهي كلية الإعلام. وبعد عامين، بدأنا في بناء المقر الثاني الذي تم افتتاحه في عام 2012 في مدينة الشيخ زايد.

منذ أن بدأنا هذه الرحلة الطويلة كان هدفنا الرئيسي ليس تقديم خدمات أكاديمية متميزة فقط، بل تقديم جميع الخبرات العامة. لأننا نريد للطلاب أن يستفيدوا من أوقاتهم وذلك من خلال تطوير مهاراتهم، واكتساب المعرفة اللازمة لتطبيق تلك التجارب في الحياة العملية.

شركاؤنا الكنديين

لدى جامعة كيب بريتون أكثر من 70 جنسية مختلفة من الطلاب والشراكات الدولية القوية في جميع أنحاء العالم. فيتم التعرف على طلاب جامعة كيب بريتون وطنيا و دوليا من خلال انجازاتهم. جامعة كيب بريتون هي الجامعة الكندية الأولى لتقديم شهادة مشتركة في مصر وذلك من خلال شراكتها مع الكلية الكندية مما يتيح الفرصة للطلاب في الحصول على درجة البكالوريوس المزدوج في كليتي إدارة الأعمال والهندسة.

تأسست جامعة أوتوا في عام 1848. تعد جامعة أوتوا من أفضل جامعات العالم وتضم أكثر من 40,000 طالب للدراسات العليا و الدراسات الجامعية و يدرسون باللغتين الانجليزية والفرنسية. في عام 2010 بدأ التعاون بين الـ CIC و U Ottawa لمنح خريجي الـ CIC من كلية الإعلام بكالوريوس كندي في الآداب تخصص إعلام.  تفخر ال CIC بالشراكة مع U Ottawa وهذا يقوم بفتح آفاق واسعة لطلابنا في دراستهم ومستقبلهم من خلال التقنيات والأساليب المختلفة المتطورة كل يوم في وسائل الإعلام .

أيضا هذا البرنامج من شأنه أن يسمح للطلاب أوتوا المهتمين بالدراسة في الخارج  لترم أو لعام دراسي الكامل وتوفر تجربة فريدة من نوعها للطلاب والأساتذة في كل من ال CIC و أوتوا. لذلك يوجد أكثر من 200 طالب مسجل الآن البرنامج المشترك والكندي.

تأسست جامعة وندسور في عام 1857 ويبلغ عدد الطلاب لديها أكثر من 16.000 طالب.

بدأت كلية علوم الحاسب الآلي بجامعة وندسور في عام 1970 وهي تعطي الطلاب شهادتين بكالوريوس في علوم الكمبيوتر إحداهما شهادة عامة والأخرى شهادة مع مرتبة الشرف.

في عام 2011 تم توقيع اتفاقية الربط بين القسم التكنولوجي في كلية إدارة الأعمال بالكلية الكندية وجامعة وندسور مما يتيح لطلاب الكلية الكندية فرصة الإنتقال للدراسة في جامعة وندسور في أي وقت خلال دراستهم لاستكمال دراستهم للبكالوريوس في برنامج علوم الكمبيوتر وفقا لمتطلبات القبول التي وضعتها جامعة وندسور.

جامعة ليكهيد هي جامعة للبحوث العامة ومن المعروف عنها أنها تقدم برامج فريدة في مجال الهندسة في كندا وذلك منذ عام 1965.

في عام 2015 وقعت الكلية الكندية مذكرة تفاهم مع جامعة ليكهيد للخريجين ببكالوريوس في الهندسة والتكنولوجيا (الميكانيكية أو الإلكترونيات والتحكم)حيث يمكنهم الانضمام إلى جامعة ليكهيد ومواصلة دراستهم نحو البكالوريوس في الهندسة التي تم اعتمادها من قبل المجلس الكندي للاعتماد الهندسي الموجود بالمجلس الكندي للمهندسين المتخصصين.

“اليوم وبعد أكثر من ١٥ عام من هذا التعاون نجد جيل مشرف من خريجي الـ CIC يعملون في كبرى الشركات بكندا وبالقاهرة وحول العالم. هؤلاء الخريجين أصبحوا مصدر فخر واعتزاز للكلية نستشرف من خلالها المستقبل ونشعر بأن رؤيتنا أصبحت واقع ملموس وأن الأمل في جيل جديد يستعيد مكانة هذا الوطن ممكن بل اكيد والسر يكمن في التعليم ثم التعليم. وقد أخذنا على عاتقنا أن نستمر في مهمتنا أن نقدم تعليم يرتقي لمعايير الجودة الدولية والعهد الذي قطعناه على أنفسنا سواء إداريين وأكاديميين هو أن نقدم رؤية ورعاية متكاملة وجودة من التعليم يستحقها شبابنا وتستحقها بلدنا ونحن نعمل يد واحدة وفريق واحد لتحقيق هذا الهدف.”

د.مجدي القاضي
رئيس مجلس الإدارة

قادة الكلية الكندية

أ. د. محي هدهود
عميد كليتي الهندسة وإدارة الأعمال
نائب رئيس جامعة المنوفية سابقا

أ. د. ماجي الحلواني
عميد كلية الإعلام
عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة سابقا

أ. د. ممدوح القاضي
نائب رئيس الجامعة للشؤون التعليمية
مستشار رئيس جامعة حلوان سابقا

أ. د. أحمد عامر
عميد كلية الهندسة (فرع الشيخ زايد)
أستاذ بكلية الهندسة جامعة القاهرة سابقاً

اعرف المزيد عن برامجنا